الأثنين ٥ - ١٢ - ٢٠٢٢
 
التاريخ: أيار ٢١, ٢٠٢١
المصدر : جريدة الشرق الأوسط
ليبيا
خلافات برلمانية تسبق جلسة «النواب» الليبي لتمرير الميزانية
القاهرة: خالد محمود- دعا مجلس النواب أعضاءه إلى حضور جلسة رسمية ستعقد الاثنين المقبل بمقره في مدينة طبرق (أقصى شرق البلاد)، لمناقشة بندي مشروع قانون الميزانية العامة للدولة للعام الحالي، والمناصب السيادية. وفي غضون ذلك، تعهد عبد الحميد الدبيبة، رئيس حكومة «الوحدة الوطنية» الليبية، بتحويل مدينة بني وليد، التي تفقدها أمس رفقة عدد من وزرائه، إلى ساحة للبناء والتشييد والإعمار في المرحلة المقبلة، وليس ساحة للحرب والقتال.

لكن فوزي النويري، النائب الأول لرئيس المجلس، وصف هذه الدعوة، التي صدرت مساء أول من أمس، بالقرار الأحادي والمزاجي، ونفى علمه بحيثيات الدعوة، أو عقد أي اجتماع بالخصوص.

وتعبيراً عن خلافات داخل المجلس، اعتبر النويري في بيان له «أنه لا مجال للعمل خلافاً لما هو مقرر، خاصة بعد توحيد المؤسسات، وحفاظاً على ما تحقق من مكاسب وطنية»، ودعا إلى إضافة بند لما قد يستجد من أعمال لوضع الخيارات أمام أعضاء المجلس، قصد مناقشة الاستحقاقات المقبلة.

وكان خالد المشري، رئيس ما يعرف بالمجلس الأعلى للدولة، قد اقترح أمس على الدبيبة، في رسالة رسمية تم تسريبها إلى وسائل الإعلام، تقديم مقترح بديل بشأن إقرار الميزانية بالتعاون مع المجلس الرئاسي ومصرف ليبيا المركزي، وذلك على خلفية تأخر مجلس النواب في تمرير الميزانية في نسختها الثانية.

ومن جهته، قال الدبيبة إنه سيعتمد على مدينة بني وليد في تحقيق «المصالحة الوطنية»، ووعد خلال زيارته لها أمس بإعادة تفعيل المشروعات المتوقفة، وإصلاح ما دمرته الحرب طيلة السنوات العشر الماضية هناك، لافتاً إلى أن وزراء حكومته سيوجدون في كل المدن الليبية دون استثناء، للوقوف على احتياجات ومشكلات المواطنين.

وكان الدبيبة قد التقى مساء أول من أمس بالعاصمة طرابلس رؤساء المجالس المحلية لمدينة بنغازي، وبحث معهم المشكلات التي تواجه المدينة وسكانها، بالإضافة إلى التحديات التي تواجه عملهم.

ولم يزر الدبيبة بنغازي منذ توليه منصبه حتى الآن، وحدثت إشكاليات تتعلق بمرافقيه، دفعته لإلغاء زيارة كانت مقررة مؤخراً. لكنه تلقى دعوة أمس من رؤساء المجالس المحلية للقيام بزيارتها في أقرب وقت ممكن.

وطبقاً لبيان وزّعه مكتب الدبيبة، فقد تطرق اللقاء إلى المشكلات المتعلقة بالنازحين، وأزمة مياه الشرب. بالإضافة إلى الأعباء المالية التي يتكبدها المواطنون جراء ضعف الخدمات الأساسية والمرافق العامة. وخلال اللقاء، عبّر رؤساء المجالس المحلية عن تطلعهم لأن تعالج الحكومة التحديات، التي تعاني منها مناطقهم، وأن يشرف الدبيبة بشكل مباشر على توجيه المؤسسات المعنية كافة لتوفير الخدمات اللازمة لأهالي وسكان مدينة بنغازي.

واتصالاً ببنغازي، أعلنت أمس اللجنة المركزية لانتخابات المجالس البلدية أن موعد فتح منظومة تسجيل الناخبين لبلدية بنغازي سيكون الاثنين المقبل.

في غضون ذلك، أبلغ خوسيه ساباديل، سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، محمد المنفي، رئيس المجلس الرئاسي، رسمياً أمس بافتتاح سفارة الاتحاد الأوروبي في طرابلس, بينما أكد المنفي بحضور نائبه عبد الله اللافي على التعاون في دعم تأمين الحدود الجنوبية الليبية، ودعم مشروعات التنمية في مناطق الجنوب، باعتبارها أمراً أساسياً لمكافحة الهجرة غير النظامية، مشيراً إلى أنهم ناقشوا القضايا المشتركة التي تجمع ليبيا والاتحاد الأوروبي، خاصة قضية الهجرة غير النظامية.

في شأن آخر، ناقش الصديق الصور، النائب العام الليبي، مع كل من وزير الداخلية ورئيس جهاز الأمن الداخلي بحكومة «الوحدة»، التنسيق بشأن وقائع التحقيقات ومسألة متابعة وقائع التزوير في المنظومات السيادية للدولة وملفات الجنسية.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
سيف الإسلام القذافي يخطط للترشح لرئاسة ليبيا
اشتباكات غرب طرابلس... وحكومة «الوحدة» تلتزم الصمت
رئيس مفوضية الانتخابات الليبية: الخلافات قد تؤخر الاقتراع
جدل ليبي حول صلاحيات الرئيس القادم وطريقة انتخابه
أميركا تعيّن السفير نورلاند مبعوثاً خاصاً لليبيا بـ«مزايا دبلوماسية استثنائية»
مقالات ذات صلة
دبيبة يواصل مشاورات تشكيل الحكومة الليبية الجديدة
كيف تتحول الإشاعات السياسية إلى «أسلحة موازية» في حرب ليبيا؟
لقاء مع غسان سلامة - سمير عطا الله
المسارات الجديدة للإرهاب في ليبيا - منير أديب
ليبيا من حالة الأزمة إلى حالة الحرب - محمد بدر الدين زايد
حقوق النشر ٢٠٢٢ . جميع الحقوق محفوظة