الأحد ٢٢ - ٩ - ٢٠١٩
 
التاريخ: تشرين الأول ٣١, ٢٠١٨
المصدر : جريدة النهار اللبنانية
لبنان
"حزب الله" يعطّل ثلث "الرئيس - التيار" والحريري يخوض المواجهة لمنع الاختلال
يطل رئيس الجمهورية ميشال عون مساء اليوم في حوار بدء السنة الثالثة من ولايته من غير ان يكون متسلحاً بـ"حكومة العهد الاولى" التي ربط بها انطلاقة عهده، وظهرت شكوك في أهداف التعطيل رغم شبه اجماع على ضرورة التعجيل في توليد الحكومة. وتنامت تلك الشكوك في دور خارجي من المرجح ان يفرز تعقيدات اضافية في حال توافر الحل للعقدة السنية، خصوصاً بعدما رشح من لقاء "النواب السنة المعارضين" والمعاون السياسي للامين العام لـ"حزب الله" حسين الخليل، تأكيد لرفض منطق المبادلة واعتبار الوزير السني من حصة رئيس الجمهورية، بل التعامل مع المقعد كحق مكتسب. واعتبر هذا الأمر عدم رغبة حالياً لدى "حزب الله" في تسهيل عملية التأليف لربطها ربما باستحقاقات اقليمية بدأت تطل برأسها مع استباق الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريس العقوبات على ايران، بتحذيره من ان "حزب الله" قادر على جر لبنان إلى الحرب"، داعياً إلى نزع سلاحه، مشيراً إلى أن "حزب الله" هو أشد الميليشيات تسلحاً في لبنان وقادر على جر الدولة اللبنانية إلى الحرب، كما أن تعزيز ترسانته العسكرية، يطرح تحدياً خطيراً لقدرة الدولة على ممارسة سيادتها وبسط سلطتها تماماً على أراضيها".

وفي تقرير لوكالة "أنباء الاناضول" التركية شبه الرسمية، رأى غوتيريس أنه "في دولة ديموقراطية، يشكل احتفاظ حزب سياسي بميليشيات لا تخضع للمساءلة، خللاً جوهرياً". وأوضح أن "قرار مجلس الأمن رقم 1559 دعا إلى حل جميع الميليشيات اللبنانية وغير اللبنانية ونزع سلاحها، وهذا حكم رئيسي في القرار لا يزال يتعين تنفيذه". وحذر من "مغبة مشاركة "حزب الله" وجماعات لبنانية أخرى في النزاع الدائر في سوريا"، معتبراً "ذلك انتهاكاً لسياسة النأي بالنفس في لبنان".

مخاطر لبنان ترتفع

وفيما لم يفرج المخاض عن ولادة حكومية، رغم اللقاء الذي جمع الرئيس ميشال عون والرئيس المكلف، والذي عرض فيه الرئيس سعد الحريري مسودة جديدة لتوزيع الحقائب قبل اسقاط الأسماء عليها، بدا واضحاً انه بعد محاولات احراج "القوات اللبنانية" ثمة محاولة جديدة لمحاصرة الرئيس الحريري. وأوضح مصدر مطلع لـ"النهار" ان الصراع الذي ظاهره حصص "القوات – المستقبل" انما يهدف الى تبديل في توزيع الحقائب بحيث تحجب عن حصة "الرئيس – التيار" المقاعد العشرة أي الثلث المعطل، وبالتالي اضعاف كل الأفرقاء. وأضاف المصدر ان "الحزب يرفض الوزير السني من حصة الرئيس للتأخير فقط، لكنه سيقبل لاحقا اذا ما وافق الرئيس عون الذي يمانع حتى تاريخه، لعلمه الاكيد بان الهدف من اللعبة جعل حصته مع حصة التيار لا تتجاوز التسعة".

وفي اطار المطالبة بحصة ما سمّي سنة المعارضة، استغربت الأوساط القريبة من "بيت الوسط" الزعم أن النواب السنة لـ8 أذار حصلوا على 40 في المئة من الأصوات التفضيلية السنية وتصف ذلك بأنه كذبة كبيرة لأنه إذا جمعوا لا يحصلون على أكثر من 8 في المئة من الأصوات. وأشارت الى ان النواب الستة حصلوا على الأصوات التفضيلية كالآتي: فيصل كرامي 6564 صوتاً، جهاد الصمد 10114 صوتاً، عبد الرحيم مراد 10640 صوتاً، عدنان طرابلسي11425 صوتاً، قاسم هاشم 3504 أصوات، الوليد سكرية 1053 صوتاً، أي ما مجموعه 43300 صوت تفضيلي سني من أصل 481680 صوتاً هي المجموع العام للأصوات التفضيلية السنية في كل الدوائر بما يعادل نسبة 8,9 في المئة.

في هذه الأثناء، تتزايد المخاطر التي تحيط بلبنان، فقد أعلن البنك الدولي في تقريره المرصد الاقتصادي اللبناني لخريف 2018 أنّ "إطار المخاطر الخاص بلبنان يرتفع "بشكل حاد"، مشيراً إلى أنّ "فائدة بعض الأدوات التي يستخدمها المصرف المركزي تُستنفَد بعد سنوات من التطبيق". وذكر التقرير أن المصرف المركزي استجاب من خلال تعزيز مخزونه من احتياطات النقد الأجنبي وإطالة آجال استحقاق الودائع والحد من السيولة المتاحة.

الاساءة الى السعودية

من جهة أخرى، بدأت حال الاهتراء والفراغ الحكومي تؤثر سلباً على علاقات لبنان الخارجية، وخصوصاً مع الدول العربية، ومنها المملكة العربية السعودية التي تحركت هيئاتها الديبلوماسية، كما مؤسساتها الاعلامية، للتصدي لمقال نشر أمس في جريدة "الديار" واستخدم كلمات نابية بحق ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان وسفير المملكة في بيروت وليد البخاري.

وطلب وزير العدل في حكومة تصريف الاعمال سليم جريصاتي من النائب العام لدى محكمة التمييز القاضي سمير حمود تحريك دعوى الحق العام في حق كل من كاتب المقال المنشور في "الديار" بعنوان "دعوة من "الديار" الى البخاري لزيارتها" والناشر والمدير المسؤول لما تضمنه هذا المقال من عبارات نابية وغير مألوفة في العمل الصحافي وتمس بولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان وتعكر صلات لبنان بالمملكة العربية السعودية، الأمر الذي ينطبق عليه وصف الجرائم المنصوص عليها في المادتين 288 و292 عقوبات.

وعلمت "النهار" ان تحريك النيابة العامة جاء بتوجيهات من الرئيس ميشال عون. وفي معلومات "النهار" أيضاً ان تواصلاً جرى بين الوزير المفوض في السفارة السعودية وجريصاتي أعرب فيه عن شكره له وطلب نقل تحياته وشكره إلى الرئيس عون.

وقد أشاد الرئيس الحريري بتحرك النيابة العامة التمييزية وقال: "هذا العمل المدان محاولة فاضحة لضرب علاقات لبنان مع المملكة، وخرق موصوف للقوانين التي ترعى الحرية الاعلامية التي نحرص جميعاً عليها".

واستنكرت نقابة الصحافة اللبنانية "بشدة مضمون ما أوردته الصحيفة جملة وتفصيلاً، وتذكر صاحبها رئيس تحريرها العام بأحكام قانون المطبوعات الذي يحظر التطاول على الدول الشقيقة، ويتعذر على النقيب ومجلس نقابة الصحافة القبول بهكذا ارتكابات ومن باب أولى يتعذر الدفاع عن المرتكب، أقله التزاماً للقانون وأصول ممارسة هذه المهنة التي شاءها المؤسّسون، وشئناها نحن، منزّهة حريصة على الكرامات ومصلحة الوطن".

البيئة
بيئيا، أطلق الاتحاد الأوروبي والمجلس الوطني للبحوث العلمية من الباخرة العلمية "قانا"، دراسة متعددة التخصص عن "تقييم البيئة البحرية في لبنان"، بتمويل من الاتحاد والمجلس. وينفذ المركز الوطني لعلوم البحار التابع للمجلس هذه الدراسة مع التركيز على منطقتي بيروت وصور.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
واشنطن ترفض منح تأشيرة دخول لوزير الصحة اللبناني
الحريري يعلق العمل في تلفزيون المستقبل لأسباب مادية
دعم مالي سعودي للبنان يواكب انطلاق "سيدر"
المحكمة الدولية تتهم قيادياً في «حزب الله» باغتيال حاوي ومحاولة قتل حمادة والمر
تضامُن مع صحيفة لبنانية لوحقت لانتقادها نفوذ إيران
مقالات ذات صلة
هل على لبنان أن يخوض حرباً من أجل فك الحصار عن إيران؟ - حارث سليمان
عثمانيون وفينيقيون: تأسيس الأوطان وتفكيكها - حازم صاغية
لبنان: فينيقي... عثماني أم عربي؟ - حسام عيتاني
الحذر الإسرائيلي من شبح التسوية - سام منسى
أين تقف حدود الخنق الأميركي لـ"حزب الله"؟ - سابين عويس
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة