الأثنين ٢٣ - ٩ - ٢٠١٩
 
التاريخ: تموز ٢, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
مصر
أحزاب مصرية تسعى إلى الانتشار بفتح مقار والتواصل مع قواعد شعبية
القاهرة – محمود دهشان
تسعى أحزاب مصرية إلى العمل على الانتشار في الشارع في السنوات المقبلة عبر تدشين مقار جديدة وتكثيف دعاياتها بالتوعية السياسية للمواطنين في المحافظات، استغلالاً لدعم الرئيس عبدالفتاح السيسي زيادة دور الأحزاب في الحياة السياسية في مصر، إذ عقد حزب الوفد خلال الأيام القليلة الماضية، عدداً من الندوات التثقيفية للشباب في محافظات، فيما يستعد حزب «المصريين الأحرار» الى تدشين عدد من المقرات في المحافظات المختلفة.

وقال الناطق باسم «الوفد» ياسر الهضيبي لـ «الحياة» إن الحزب وضع مخططاً لتوعية المواطنين سياسياً في كل المحافظات وألا يكون الاعتماد فقط على المقر الرئيس للحزب، مشيراً إلى أنه لا بد أن تستغل كافة الأحزاب السياسية، دعم السيسي للأحزاب، ورغبته في إحياء الحياة السياسية في مصر.

ودعا السيسي، خلال كلمة ألقاها في مؤتمر الشباب الخامس الذي عقد في القاهرة في أيار (مايو) الماضي، الأحزاب السياسية إلى التعاون في ما بينها، قائلاً إن «المعارضة المصرية جزء من الوطن، وتمثل الرأي الآخر». وطالب رؤساء الأحزاب بـ «التعاون»، مشدداً على أنه يقف على مسافة واحدة من الجميع.

وأشار الهضيبي إلى أن «الوفد عقد 4 ندوات تثقيفية في أربع محافظات (القليوبية، الشرقية، الفيوم، والأقصر)، خلال الفترة الماضية كان الهدف منها جميعاً التوعية السياسية للمواطنين»، لافتاً إلى أن الحزب سيعقد ندوات تثقيفية أخرى خلال الفترة المقبلة، ويتم الإعداد لتلك الندوات، مؤكداً أن الحزب يسعى جاهداً ليكون هناك وعي سياسي، وأن يكون المواطن متفهماً لطبيعة المرحلة وتحدياتها.

وفي السياق ذاته، أكد رئيس حزب المصريين الأحرار عصام خليل، صاحب الأكثرية الحزبية في البرلمان 65 مقعداً، في تصريحات إلى «الحياة» أن معظم الأحزاب السياسية لا بد لها أن تهتم ببناء المواطن من خلال تثقيف المواطنين وتنظيم الفاعليات المختلفة على مستوى المحافظات وأن تستغل الأحزاب كافة مقارها في جميع المحافظات.

ورأى خليل أنه ليس بالضرورة أن يكون هناك دمج بين الأحزاب وبعضها البعض، ولكن يمكن أن يكون هناك تعاون بين الأحزاب، خصوصاً في ما يخص الفعاليات الثقافية والتدريبية للمواطنين، لتنمية الوعي السياسي لديها، في المحافظات، مؤكداً أن فشل التعاون أو الاندماج بين الأحزاب يعود إلى عدم وجود ثقافة سياسية لدى أغلب السياسيين في مصر، مشيراً إلى أن الأحزاب لا بد أن تهتم بالحوار مع المواطنينن في المحافظات كافة.

وأوضح أن «المصريين الأحرار» لديه الآن 76 مقراً في 20 محافظة وسنعمل خلال الفترة المقبلة على تدشين عدد من المقرات في المحافظات التي لا يوجد بها مقرات للحزب إضافة إلى تدشين مقار في محافظات أخرى، وعلى رأسها محافظة القاهرة، إذ نسعى الى أن يكون لنا مقار في معظم المناطق في القاهرة»، مشيراً إلى أن الحزب لديه إصرار على المضي في التقرب من المواطنين، والتواصل معهم بهدف تنمية الوعي السياسي للمواطنين، خصوصاً الشباب إذ نعلق على الشباب آمالاً كبيرة في النهوض بالحياة السياسية في مصر.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
البرلمان المصري... «ثورة تشريعية» قياسية بانتظار «مراجعة مستقبلية»
مصر: «المؤبد» لمرشد «الإخوان» و10 من قياداتها في «قضية التخابر»
«انتفاضة ضريبية» في مصر تخلف جدلاً قانونياً وشعبياً
مصر: لائحة جديدة للإعلام بموازاة تطبيق «ضوابط» على البرامج
مصر: ضوابط على البرامج الدينية لمواجهة «خطاب الكراهية والعنف»
مقالات ذات صلة
العمران وجغرافيا الديني والسياسي - مأمون فندي
دلالات التحاق الضباط السابقين بالتنظيمات الإرهابية المصرية - بشير عبدالفتاح
مئوية ثورة 1919 في مصر.. دروس ممتدة عبر الأجيال - محمد شومان
تحليل: هل تتخلّى تركيا عن "الإخوان المسلمين"؟
مئوية ثورة 1919 المصرية... شعب يطلب الاستقلال - خالد عزب
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة