الخميس ٢٣ - ١ - ٢٠٢٠
 
التاريخ: نيسان ٢٧, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
سوريا
موسكو تستعجل نتائج التحقيق بـ «الكيماوي» ولندن تنتقد «المسرحية»
عاد أمس السجال بين روسيا من جهة، والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا من جهة أخرى، حول استخدام النظام السوري السلاح الكيماوي، إلى الواجهة مجدداً.

وغداة إعلان «منظمة حظر الأسلحة الكيماوية»، أنها نصحت الجانب الروسي بعدم عقد مؤتمر صحافي بمشاركة شهود عيان على حادث «كيماوي دوما» قبل استجوابهم من قبل خبراء البعثة. وأوصت بعقد مثل هذا الحدث بعد أن تنهي البعثة عملها. كررت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا التأكيد أمس على أنه «لم يتم العثور على أي ضحايا أو مصابين أو آثار لاستخدام السلاح الكيماوي في دوما». وقالت في مؤتمر صحافي: «الضحايا التي تحدثت عنها باريس والمصابون وآثار استخدام السلاح الكيماوي المزعوم، لم يتم العثور عليها حتى الآن». واستعجلت زاخاروفا ظهور نتائج التحقيق. وقالت إن روسيا تتوقع أن يكون تقرير بعثة المنظمة الخاص بدوما «جاهزاً في أقرب وقت ممكن». وتمسكت زاخاروفا بمشاركة سكان دوما في اجتماع المنظمة في لاهاي لتعريف ممثلي الدول الأعضاء بالأحداث في شكل مباشر. من جانبة قال المندوب البريطاني السفير بيتر ويلسون لدى المنظمة، إن إفادة رتبت روسيا وسوريا تقديمها في مقر المنظمة ما هي إلا حركة دعائية. وشدد على أن محققي المنظمة هم من يفترض أن يجروا لقاءات بأي شاهد.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
إردوغان يطلب من بوتين وقف انتهاكات النظام لهدنة إدلب
حملة في الرقة ودير الزور لإشراك النساء في الحياة السياسية
39 قتيلاً من قوات النظام والفصائل المقاتلة في معارك بإدلب السورية
السويداء تشهد أول احتجاجات على الأزمة الاقتصادية في سوريا
«بدنا نعيش»... سوريون يتظاهرون لأول مرة في مناطق النظام
مقالات ذات صلة
«رأس السنة» في إدلب! - حازم صاغية
ما قبل إعادة إعمار سوريا - فايز سارة
السوريون واليوم العالمي لحقوق الإنسان! - أكرم البني
تدهور الاقتصاد السوري... أسباب ونتائج! - أكرم البني
كيف يغدو بشار الأسد رمز المرحلة ومُلهمها؟ - حازم صاغية
حقوق النشر ٢٠٢٠ . جميع الحقوق محفوظة