الأربعاء ٢٠ - ١١ - ٢٠١٩
 
التاريخ: تشرين الأول ٣, ٢٠١٩
المصدر : جريدة الشرق الأوسط
سوريا

الملف: دستور
بيدرسن لن يحدد جدولاً زمنياً وأهدافاً للجنة الدستورية
جنيف - لندن: «الشرق الأوسط»
ذكر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، غير بيدرسن، أمس (الأربعاء)، أن تحديد جدول زمني للمفاوضات المقبلة التي طال انتظارها بين الحكومة السورية والمعارضة لن يكون مفيداً.

وقال المبعوث الأممي أمام مؤتمر صحافي في جنيف، قبل بدء المفاوضات في المدينة السويسرية: «هناك الكثير من الجداول الزمنية في هذا الصراع. عادةً عندما تحددون جدولاً زمنياً، لا يتم الوفاء به».

وبعد أكثر من ثماني سنوات من الحرب المدمرة في سوريا، ستبدأ لجنة في صياغة دستور سوري جديد في الاجتماع في 30 أكتوبر (تشرين الأول) الحالي.

ولم يحدد بيدرسن أي معايير لنتيجة ناجحة، لكنه قال: «بعد الاجتماع الأول، سأقول لكم ما إذا كان ناجحاً أم لا».

وذكر الدبلوماسي الأممي النرويجي أن عمل اللجنة لن يحل الحرب في سوريا. وأضاف بيدرسن: «يمكن أن يساعد وضع دستور في تسوية الخلافات في المجتمع السوري ويمكن أن يساعد في بناء الثقة ويمكن أن يساعد أيضاً في فتح الباب أمام عملية سياسية أوسع نطاقاً».

وتتألف اللجنة من 150 عضواً من بينهم 50 مندوباً حكومياً و50 عضواً بالمعارضة وأعضاء من المجتمع المدني، يختارهم مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
«هيئة تحرير الشام» تقيل «حكومة الانقاذ» بعد احتجاجات في إدلب
معارضون سوريون يتداولون فيديو لحرق شاب قرب حمص
الأسد يهدد واشنطن بـ«سيناريو العراق» شرق سوريا
جنوب سوريا على «صفيح ساخن» مع تصاعد الاغتيالات والمظاهرات
بوتين: حققنا كل أهدافنا في سوريا والحكومة تسيطر على 90 % من الأراضي
مقالات ذات صلة
السبب الحقيقي لسيطرة أميركا على النفط السوري - روبرت فورد
عن أسباب اضطراب السياسة الأميركية في سوريا - أكرم البني
العرب والكرد السوريون: لوم الضحية - حازم صاغية
لماذا أصبح حافظ الأسد «الرجل الذي لم يوقِّع»؟ - حازم صاغية
جنوب سوريا نموذج للحرب الجديدة في البلاد - شارلز ليستر
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة