الأحد ٢٠ - ١ - ٢٠١٩
 
التاريخ: كانون ثاني ١١, ٢٠١٩
المصدر : جريدة النهار اللبنانية
لبنان
بومبيو: لن نقبل بالوضع الراهن لـ"حزب لله": ايران تعتقد انها تملك لبنان، لكنها مخطئة
واشنطن - هشام ملحم 
حفل خطاب وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في القاهرة عن رؤية ادارة الرئيس الاميركي السابق باراك أوباما للشرق الاوسط، بخمس إشارات الى لبنان وأربع اشارات الى "حزب الله"، وذلك في سياق الموضوع الرئيسي للخطاب أي الخطر الايراني وكيفية التصدي له وللميليشيات المتعاملة معه مثل "حزب الله".

واللافت في الخطاب هو أن بومبيو جاء الى القاهرة لالقاء خطاب هو الى حد كبير بمثابة دحض للخطاب الذي ألقاه أوباما فيها قبل أقل من عشرة أعوام. ورأى أن ضعف أوباما في التصدي للخطر الايراني الاقليمي أدى إلى تقوية النظام الاسلامي في طهران وشجعه على " بسط نفوذه السرطاني من اليمن الى العراق، والى سوريا، وأبعد من ذلك إلى لبنان".

وفي إشاراته الى "حزب الله" كان بومبيو واضحاً جداً في أن واشنطن سوف تصعّد ضغوطها على الحزب عندما قال :" في لبنان، لا يزال لحزب الله وجود كبير، لكننا لن نقبل هذا الوضع الراهن، لأن عقوباتنا الصدامية ضد إيران هي موجهة أيضاً ضد هذا التنظيم الارهابي وقادته، بمن فيهم نجل حسن نصرالله زعيم حزب الله".

وفي انتقاداته لسياسات أوباما حيال إيران، قال بومبيو: "ميل أميركا الى التمنيات جعلنا نتجاهل كيف قام حزب الله وهو فرع تابع كلياً لإيران بتجميع ترسانة ضخمة مؤلفة من نحو 130 ألف صاروخ ...وقاموا بتخزين ونشر هذه الأسلحة في البلدات والقرى اللبنانية في انتهاك صارخ للقانون الدولي. هذه الترسانة موجهة مباشرة ضد حليفتنا اسرائيل".

وخلال مناقشته لاستمرار العمليات الجوية الاميركية ضد التنظيمات الارهابية في المنطقة مثل "الدولة الاسلامية" (داعش) و"القاعدة" وغيرها، قال بومبيو إن حكومته ستواصل تعقب الارهابيين الذين يسعون الى التمدد في ليبيا واليمن " ونحن ندعم بقوة جهود مصر لتدمير الدولة الاسلامية في سيناء. ونحن ندعم بقوة جهود اسرائيل لمنع طهران من تحويل سوريا الى لبنان آخر".

وأضاف: "وفي لبنان، سوف تعمل الولايات المتحدة على الحدّ من التهديد الذي تمثله الترسانة الصاروخية لحزب الله والموجهة ضد اسرائيل، والقادرة على الوصول الى جميع الأهداف في تلك الدولة. ومعظم هذه الصواريخ مجهزة بأنظمة توجيه متطورة، وفّرتها إيران، وهذا أمر غير مقبول. ايران تعتقد انها تملك لبنان، لكن ايران مخطئة".

وتوجّه بومبيو إلى دول الشرق الأوسط قائلاً: "حان الوقت لإنهاء الخصومات القديمة"، مشيراً إلى أن واشطن "تعمل على إقامة تحالف استراتيجي في الشرق الأوسط لمواجهة أهم الأخطار في المنطقة". وأوضح أن هذا التحالف سيضم "دول مجلس التعاون الخليجي إضافة الى الأردن ومصر".

وبعد الأردن والعراق، جاء بومبيو الى القاهرة حيث التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي. وسيكمل جولته بزيارات لدول خليجية.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
دمشق استعرضت قدرتها على العودة إلى لبنان لكنها منزعجة من التظاهرة العربية فيه بغيابها
صدمة بيروت... قمَّة بلا رؤساء!
قرارات "الدستوري" بالطعون النيابية ستصدر مبدئياً أواخر شباط سلّة واحدة
المحكمة الدولية الخاصة بلبنان تدعو إلى تقديم طلبات للقبول في قائمة المحامين الراغبين في تمثيل المتضررين
فرنجية يكرر رفض الثلث المعطل ل"التيار الحر" وباسيل يتحدث عن "طعن بالظهر واستقلاليين وتبعيين "
مقالات ذات صلة
نظام الطائف أنعش السلام وخنق الاقتصاد - غسان العيّاش
نظرة إيران إلى سوريا في مرحلة "ما بعد أميركا"
الاختلالات البنيويّة الثلاثة في العقل السياسيّ اللبناني - مشير باسيل عون
نحو استراتيجيّة وطنيّة متعدّدة الجوانب لمعالجة قضيّةاللّجوء السوري في لبنان - ناصر ياسين
هل يسحب جواد عدره حصرية زعامة الحريري؟ - سابين عويس
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة