الثلثاء ٢٣ - ١٠ - ٢٠١٨
 
التاريخ: تشرين الأول ١١, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
اليمن
غريفيث يلتقي الأحمر في الرياض ويحقق تقدماً في «بناء الثقة»
نجا ضابط في الجيش اليمني برتبة عميد ركن من محاولة لاغتياله في محافظة عدن (جنوب)، في وقت سيطرت قوات الجيش على مخزن صواريخ لميليشيات جماعة الحوثيين في صعدة.
في غضون ذلك، التقى نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح الأحمر في الرياض أمس، الموفد الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث، وناقشا جهود الأمم المتحدة للتوصل إلى حل سلمي للأزمة اليمنية.

وروى مصدر في السلطة المحلية في عدن لوكالة «سبوتنيك» أمس، أن «مسلحَين على دراجة نارية أطلقا النار على سيارة مدير دائرة الرقابة والتفتيش في وزارة الدفاع العميد الركن مسفر الحارثي، أثناء مروره على الطريق البحري في مديرية خور مكسر». وأضاف أن الحارثي «لم يصب نتيجة الهجوم الذي ألحق أضراراً طفيفة بسيارته».

وشهدت عدن أخيراً اغتيالات طاولت شخصيات سياسية ورجال دين وقياديين أمنيين في المحافظة التي تتخذها حكومة الشرعية اليمنية عاصمة موقتة.

وعلى صعيد محاولات غريفيث لاستئناف «مشاورات» السلام بين حكومة الشرعية وجماعة الحوثيين، عرض الموفد الدولي خلال لقائه نائب الرئيس اليمني عدداً من الاقتراحات والجهود المبذولة لإحلال السلام، مشيراً إلى «تحقيق إنجاز ملموس نحو خطوات بناء الثقة».

وأكد الأحمر أن «حرص الشرعية على مصلحة اليمنيين وإرساء السلام قوبل بتعنت الحوثيين» الذين أفشلوا «مشاورات» جنيف بداية الشهر الماضي، بسبب تغيب وفدهم. وزاد أن استمرار الميليشيات في سياساتها القمعية ضد مواطنيه في المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين، واعتداءاتها على المدنيين «توحي بتمسكها بخيار الحرب».

وأفادت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) بأن رئيس الوزراء أحمد بن دغر عرض خلال اللقاء «جهود حكومته في تطبيع الأوضاع وتخفيف معاناة اليمنيين». ونوه بـ «عمل المصرف المركزي اليمني للحد من استمرار تضاعف الأزمة الاقتصادية».

ميدانياً، تمكنت قوات الجيش اليمني التي يدعمها التحالف العربي من تحرير مواقع في مديرية نهم شرق صنعاء، وسيطرت على مخزن صواريخ للميليشيات في أحد كهوف باقم في صعدة، المعقل الرئيس لزعيم الجماعة عبد الملك الحوثي. وقال مصدر عسكري إن الجيش حرر آخر قمة في جبال المنصاع والمواقع المحيطة بها في منطقة المجاوحة، بعد معارك ضارية مع الميليشيات.

وقصفت القوات المشتركة اليمنية مواقع للحوثيين في مديرية التحيتا جنوب الحديدة، وفجرت مخزن أسلحة في إحدى مزارع المنطقة.

وأفادت وكالة الأنباء الإماراتية بأن التحالف أسقط طائرة من دون طيار (درون) تابعة للحوثيين في الحديدة أمس. وأشارت إلى أن الطائرة من نوع « قاصف1» إيرانية الصنع، وكانت محمّلة بمتفجرات.

وفي صنعاء، تعرض نجيب عبيد رئيس الدائرة القانونية في وزارة الخارجية الخاضعة لسيطرة الميليشيات، إلى اعتداء بالضرب من قبل القيادي الحوثي حسين العزي. وقالت مصادر ديبلوماسية لوكالة «خبر»، إن «العزي ضرب عبيد شخصياً بسبب رفضه الانصياع لأوامره المخالفة للقانون والدستور».

على صعيد آخر، أكد برنامج الغذاء العالمي استعداده لتقديم إغاثة للمناطق المتوقع تضررها من العاصفة المدارية «لبان» في محافظتي سقطرى والمهرة (جنوب).

وأكدت الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد الجوية العُمانية أمس، أن العاصفة «لبان» تطورت إلى إعصار مداري من الدرجة الأولى، يتمركز جنوب غربي بحر العرب، في وقت أعلنت مديرية التربية والتعليم في محافظة ظفار (جنوب مسقط) تعليق الدراسة اليوم مع اقتراب «لبان» من المنطقة.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
اليمن: معارك ضارية مع الحوثيين في الحديدة
تجدّد الاشتباكات بين الحوثيين في صنعاء
موسكو تعرض دعم الأمم المتحدة لبدء تسوية في اليمن
معارك ضارية مع ميليشيات الحوثيين غرب تعز
غريفيث يرحب بتعيين رئيس وزراء لليمن ويأمل بحل الأزمتين السياسية والاقتصادية
مقالات ذات صلة
إلى كل المعنيين باليمن - لطفي نعمان
السنة الرابعة لسيطرة قوى الأمر الواقع: عناصر لحل سياسي في اليمن - حسّان أبي عكر
الوجود الإيراني في اليمن ... إلى أين؟ - نجاح عبدالله سليمان
عندما يفرج الحوثيون عن المعتقلين سينهون الحرب - عبد الملك المخلافي
لا مستحيل ولا "مستحي" في اليمن - لطفي نعمان
حقوق النشر ٢٠١٨ . جميع الحقوق محفوظة