السبت ٢٢ - ٩ - ٢٠١٨
 
التاريخ: أيلول ١٢, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
السودان/جنوب السودان
المعارضة السودانية: الحكومة الجديدة «علاقات عامة»
الخرطوم - النور احمد النور
قللت المعارضة السودانية، من الرهان الحكومي على تشكيل حكومة جديدة في إحداث تغيير حقيقي لمصلحة المواطن، واعتبرت تغيير رئيس الوزراء حملة «علاقات عامة»، بينما دعا قيادي في الحزب الحاكم إلى اختيار قيادة جديدة في البلاد امتداداً لنهج انتقال رئاسة الحكومة إلى جيل من الشباب.

وأعلن رئيس الوزراء الجديد، معتز موسى في أول تصريح بعد أدائه اليمين الدستورية أنه بصدد التشاور مع الرئاسة حول حكومته قبيل الشروع في التفاوض مع قوى الحوار الوطني المتحالفة مع الحزب الحاكم.

وقال موسى إنه سيبحث مع رئيس الوزراء السابق بكري حسن صالح مجمل الملفات ومن ثم التشاور حول آلية تكوين الحكومة تمهيداً لإعلانها خلال الأيام المقبلة.

وفي المقابل، قال رئيس تحالف «قوى نداء السودان» الذي يضم المعارضة بشقيها السياسي والمسلح الصادق المهدي «إن الحكومة الجديدة غير مؤهلة للتصدي للأزمات التي تواجه البلاد، وستفشل كما فشلت الحكومة التي أقالها الرئيس عمر البشير قبل يومين»، واعتبر تغيير رئيس الوزراء «حملة علاقات عامة» لن تغير شيئاً في الواقع الاقتصادي المتداعي. ورأى المهدي ان «حل ازمات البلاد في العودة إلى خريطة الطريق الافريقية التي وقعت عليها الحكومة والمعارضة وتشكيل حكومة انتقالية تحقق سلاماً شاملاً وتحولاً ديموقراطياً».

كما قلل رئيس حزب المؤتمر السوداني المعارض عمر الدقير، من الرهان الحكومي على التغييرات الأخيرة داخل الأجهزة الرسمية في إحداث تغيير لصالح المواطن، ورأى «أن الأزمات التي يشهدها السودان سببها بؤس المنهج وخطل السياسات وسوء الإدارة».

وقال الدقير: «كل حكومة تسبقها وعود بالإصلاح والاهتمام بمعاش الناس وترشيد الصرف ومحاربة الفساد وغير ذلك من الوعود، ثم تكون نتيجة أدائها الفشل».

من جهة أخرى، استحسن مسؤول ملف التفاوض مع متمردي دارفور والقيادي في حزب المؤتمر الوطني الحاكم، أمين حسن عمر، قرار البشير بحل حكومة الوفاق الوطني، وأثنى على اختيار معتز موسى رئيساً لمجلس الوزراء.

ودعا عمر في «تغريدة» على «تويتر»، إلى استمرار عمليات التجديد، وتابع: «أرجو أن تذهب القيادة بعد عام ٢٠٢٠ إلى جيل جديد، من أجل بشارة أعظم، ليس من خيبة أمل في جيلنا المنصرف، ولكن لأمل كبير في جيل جديد»، في إشارة إلى تنحي البشير بعد دورة جديدة في الرئاسة.

ويُعارض عمر ترشيح البشير في الانتخابات المقررة في العام 2020.
 


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
احتفال بتوقيع اتفاق السلام في جنوب السودان وبريطانيا لعدم التسرع في سحب «يوناميد»
البشير يجري تعديلاً في قيادة الجيش ويحيل ضباطاً بارزين على التقاعد
حكومة سلفاكير تصادق على اتفاق السلام
تبادل اتهامات بين معارضين سودانيين... وخطوات لانشاء تحالف جديد
استقالة ثلاثة وزراء من الحكومة السودانية الجديدة
مقالات ذات صلة
فرنسا.. خمسون عاماً بلا ثورة - عمر قدور
السودان: مأساة التعليم في ظل الحكم الإسلاموي - بابكر فيصل بابكر
السودان: أزمات الداخل على هامش التجاذبات الإقليمية - محمد جميل أحمد
السودان والعقوبات... رحلة فك العزلة - أماني الطويل
لعبة الأمم في دارفور يدفع ثمنها السودانيون نزوحاً مليونياً - أماني الطويل
Editor In Chief & Webmaster : Nazih Darwish
حقوق النشر ٢٠١٨ . جميع الحقوق محفوظة