الأثنين ٢٠ - ٨ - ٢٠١٨
 
التاريخ: آب ٩, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
ليبيا
الجيش الوطني الليبي يطلب تدخل روسيا
طرابلس، واشنطن، نيامي - «الحياة»، نوفوستي 
بينما كان قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر في زيارة إلى النيجر للبحث في سبل ضبط تأمين الحدود الجنوبية لليبيا، دعت القيادة العسكرية التابعة له، والتي تسيطر على شرق ليبيا، روسيا ورئيسها إلى لعب دور في حل الأزمة الليبية.

وقال الناطق باسم الجيش الوطني الليبي أحمد المسماري أن حل الأزمة في ليبيا يتطلب تدخل روسياً ومن الرئيس فلاديمير بوتين شخصياً.

وقال المسماري في حوار مع وكالة «نوفوستي»، إنّ «الأزمة الليبية بحاجة إلى تدخل الرئيس بوتين لإبعاد لاعبين أجانب عن الساحة الليبية، كتركيا وقطر، وتحديداً إيطاليا».

وأكد المسماري أن ليبيا في حاجة إلى المساعدة الروسية على صعيد التصدي للتنظيمات المتطرفة الناشطة في الأراضي الليبية لأسباب، منها أن معظم ما يتوفر لدى الجيش من الأسلحة سوفياتية وروسية الصنع، إضافة إلى أن روسيا تمتلك خبرة غنية في مكافحة الإرهاب «وسوريا خير دليل على ذلك»، وفق قوله.

ويقيم حفتر اتصالات وثيقة مع موسكو، وزار العاصمة الروسية أكثر من مرة في السنوات الأخيرة، حيث عقد لقاءات مع مسؤولين في وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين، وطلب الدعم والسلاح.

في الأثناء، قالت مصادر لموقع «بوابة أفريقيا» الإخباري الليبي إن محادثات القائد العام لـ «القوات المسلحة» المشير خليفة حفتر مع رئيس النيجر محمد يوسفو تركز على تأمين حدود ليبيا الجنوبية مع النيجر.

وكان حفتر وصل الثلثاء إلى العاصمة النيجرية نيامي للقاء يوسفو للبحث في العديد من الملفات والقضايا التي تهم البلدين والتعاون المشترك بينهما. وقالت المصادر إنّ زيارة حفتر «تأخذ طابعاً أمنياً وعسكرياً بالدرجة الأولى»، إذ يناقش تأمين حدود ليبيا الجنوبية مع النيجر في ظل غياب ضبط فعال للمنطقة الحدودية بين البلدين، والتي تنشط فيها جماعات متطرفة إلى جانب عصابات التهريب وتجار البشر.

مصر وأميركا والملف الليبي

في واشنطن، عقد وزير الخارجية المصري سامح شكري لقاء مطولاً مع مستشار شؤون الأمن القومي الأميركي جون بولتون كان الملف الليبي في مقدمة ملفات عدة كانت على أجندة البحث.

ووفق وسائل إعلام مصرية، فإن بولتون اتفق مع شكري على استمرار دعم الجهود المصرية بخصوص الحل السياسي للأزمة الليبية، والاستمرار في جهود توحيد المؤسسة العسكرية الليبية، والعمل على مكافحة الإرهاب في ليبيا ومصر.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
الأمم المتحدة تدعو طرابلس إلى حماية مهجّري تاورغاء
تحذير أفريقي من «فوضى ليبيا» في القارة
هدوء حذر في درنة الليبيّة
شهادة عن مزاد علني للبشر في ليبيا
إعدام 45 شخصا في ليبيا لقتلهم متظاهرين مناهضين للقذافي
مقالات ذات صلة
مصير الاستحقاقات الليبية - محمد بدرالدين زايد
إلى أين تتجه ليبيا؟ - محمد بدر الدين زايد
ليبيا... صراع القوى وبدائل النفط - جبريل العبيدي
الاحتمالات المستقبلية لتفاعلات الأزمة الليبية - حسين معلوم
هل فشل الحوار الليبي؟ نعم ولكن - محمد الحدّاد
Editor In Chief & Webmaster : Nazih Darwish
حقوق النشر ٢٠١٨ . جميع الحقوق محفوظة