الأربعاء ١٦ - ١ - ٢٠١٩
 
التاريخ: آب ٨, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
لبنان
«المركزي» العراقي يعيد أرصدة لمصارف لبنانية
في خطوة إيجابية تجاه المصارف اللبنانية العاملة في العراق، بادر البنك المركزي العراقي في بغداد إلى دفع نسبة تتراوح بين 50 و80 في المئة من أرصدة حسابات المصارف اللبنانية لدى البنك المركزي العراقي في أربيل، إذ بلغت نحو 90 مليون دولار.

وتعمل في العراق 10 مصارف لبنانية وتنتشر فروعها في عدد من المحافظات، هي «بيبلوس» و «عودة» و «ميد» و «أي بي أل» و «لبنان والمهجر» و «الاعتماد اللبناني» و «فرنسبنك» و «بي بي يه سي» و «اللبناني الفرنسي» و «ميدل إيست أند أفريكا». وتعمل البنوك الثمانية الأولى في إقليم كردستان، ولديها فروع في مدنه.

وأوضح مساعد المدير العام لـ «بنك بيروت والبلاد العربية» شوقي بدر لوكالة «الأنباء المركزية» إن المتابعة لهذه الأرصدة المجمدة كانت «منذ نهاية عام 2014، إلى أن سدّد البنك المركزي في بغداد نسبة 10 في المئة من هذه الأموال في آب (أغسطس) 2017 وكان مقرراً أن يستمر شهرياً في تسديد مبالغ معيّنة وفي شكل تدريجي، لكن تردي العلاقة بين إقليم كردستان والحكومة المركزية في بغداد، حال دون استمرار التسديد».

وأشار بدر إلى أن «وفداً من لجنة الرقابة على المصارف في لبنان ضمّ رئيسها سمير حمود وأحمد صفا، زار محافظ البنك المركزي العراقي في بغداد في أيار (مايو) الماضي، لحل بعض المشاكل التي كانت تواجهها المصارف اللبنانية في العراق، ومن ضمنها الأموال المجمّدة في إقليم كردستان، وعاد بنتائج إيجابية وأُوجدت حلول لكل المشاكل العالقة، لتأتي خطوة تسديد المبالغ المشار إليها ثمرة الجهود التي بذلتها اللجنة، ولاقت تجاوباً مشكوراً من محافظ البنك المركزي العراقي، الحريص على توفير بيئة مريحة لعمل المصارف اللبنانية في العراق».

وأمل بدر بأن «يواصل البنك المركزي في بغداد تسديد الأرصدة المتبقية، وصولاً إلى إقفال هذا الملف».


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
لبنان: تظاهرات احتجاجية..."من اجل الإنقاذ"
لبنان: "القمصان الخضر" يهدّدون الإستقرار... والقمة
إسرائيل تعلن اكتشاف جميع أنفاق «حزب الله»
لبنان: الاستعدادات للقمة ردّ ضمني على برّي... الاجتماع الماروني يعكس هواجس انقلابية
خلاف عون وبري على القمة الاقتصادية إلى العلن وباسيل يرفض المزايدة
مقالات ذات صلة
نظرة إيران إلى سوريا في مرحلة "ما بعد أميركا"
الاختلالات البنيويّة الثلاثة في العقل السياسيّ اللبناني - مشير باسيل عون
نحو استراتيجيّة وطنيّة متعدّدة الجوانب لمعالجة قضيّةاللّجوء السوري في لبنان - ناصر ياسين
هل يسحب جواد عدره حصرية زعامة الحريري؟ - سابين عويس
لا مجال لمكافحة الفساد في لبنان - جهاد الزين
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة