السبت ١٩ - ١ - ٢٠١٩
 
التاريخ: آب ٧, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
اليمن
الحوثيون يعتقلون مئات في الحديدة ومعارك ضارية في الجوف وصعدة
أكدت مصادر لـ «الحياة» في محافظة الحديدة أن ميليشيات جماعة الحوثيين «اعتقلت مئات من سكان مديريات المحافظة، ممن رفضوا التعاون معها أو الانخراط في صفوفها لمواجهة قوات الشرعية اليمنية التي باتت تسيطر على معظم مساحة المحافظة ومديرياتها».

وعلم أن قائد ميليشيات الحوثيين في الساحل الغربي مالك علي أبو هاجرة قتل في الدريهمي مع سبعة من مرافقيه، ونقلت جثته إلى صنعاء وسط تكتم شديد.

وفيما قتِل عشرات من المسلحين الحوثيين في معارك ضارية في الجوف وصعدة والحديدة، أمر رئيس «المجلس السياسي» للجماعة مهدي المشاط، أعضاء «مجلس النواب» الخاضع لها، بـ «سرعة التصويت لمنحه رتبة مشير»، على رغم أنه لم يلتحق يوماً بالقوات المسلحة.

ويواصل الحوثيون في صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرتهم حملة اعتقالات طاولت عشرات من الشخصيات السياسية والعسكرية والاجتماعية المناوئة لهم، وملاحقة آلاف اليمنيين ووضعهم تحت المراقبة، خصوصاً الذين ينتمون إلى «حزب المؤتمر الشعبي العام».

وقالت مصادر برلمانية وحقوقية في صنعاء لـ «الحياة» إن الحوثيين «يشددون الخناق على حرية اليمنيين في مناطق سيطرتهم، حيث لا توجد رقابة دولية، وبعيداً من منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان». وزادت أن ميليشياتهم تستولي على غالبية منظمات المجتمع المدني ومؤسساته، وتسيطر على مجلس النواب. وأكدت أن مهدي المشاط الذي ما زال يشغل منصب مدير مكتب زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي، «بات يصدر الأوامر إلى مجلس النواب الخاضع لسيطرتها».

ميدانياً، أكدت مصادر عسكرية لـ «الحياة» أن القوات اليمنية تواصل عملياتها في محيط مدينة الحديدة لمحاصرة الحوثيين الذين يتمركزون داخل الأحياء السكانية وفي الشوارع والميادين والمنشآت العامة. وأشارت إلى أن الميليشيات «نفذت حملات اعتقال ودهم في مدينة الدريهمي (جنوب الحديدة) أمس وأول من أمس، وخطفت عشرات من الشباب بينهم مدير مكتب الواجبات في المديرية فؤاد مكي وشقيقه أكرم، ومدير مكتب الصحة عبد الله قاضي».

وأحبطت القوات اليمنية محاولة تسلل للميليشيات إلى مواقع ومزارع شرق مديرية التحيتا (جنوب الحديدة). وأفادت مصادر بأن معارك ضارية اندلعت فجر أمس شمال مدينة التحيتا إثر تصدي الجيش والمقاومة لمحاولة تسلل للحوثيين عبر المزارع من جهة مصنع التمور وأخرى من شرق المدينة.

وشن طيران التحالف غارات طاولت تعزيزات للحوثيين في الطريق المؤدي إلى مدينة زبيد.

وفي الجوف، تحدث مصدر عن معارك ضارية بين الجيش اليمني والميليشيات على جبهات مديرية المصلوب. وأكد أن المعارك أسفرت عن مقتل 20 مسلحاً حوثياً بينهم قياديون. وأضاف أن مقاتلات التحالف العربي شنت غارات على مواقع للحوثيين في مناطق العقدة والقردة وملحان في مديرية المصلوب.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
تقرير دولي يكشف تعذيب يمنيات في سجون سرية للحوثيين
نجاة «جنرال الحديدة» الهولندي من نيران حوثية
«فريق التقييم» يحقق ميدانياً ومجلس الأمن يجيز إرسال 75 مراقباً دولياً لإنجاح اتفاق الحديدة
الحوثيون نادمون على قبول {استوكهولم} ويشكون من {نفق مظلم}
«أطباء بلا حدود»: ثلث ضحايا الألغام في اليمن أطفال
مقالات ذات صلة
كيف لميليشيات الحوثي أن تتفاوض في السويد وتصعّد في الحديدة؟
الفساد في اقتصاد الحرب اليمنية
إلى كل المعنيين باليمن - لطفي نعمان
السنة الرابعة لسيطرة قوى الأمر الواقع: عناصر لحل سياسي في اليمن - حسّان أبي عكر
الوجود الإيراني في اليمن ... إلى أين؟ - نجاح عبدالله سليمان
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة