الثلثاء ٢٠ - ٨ - ٢٠١٩
 
التاريخ: حزيران ١٥, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
العراق

الملف: انتخابات
العراق: مزيد من مذكرات الاعتقال في حريق صناديق الاقتراع
أصدر «مجلس القضاء الأعلى» في العراق مذكرات قبض جديدة في حق أشخاص يشتبه بضلوعهم في حرق مخازن صناديق الاقتراع في بغداد، فيما أفادت مصادر استخباراتية بمقتل ما يسمى «صاحب الرداء الأسود» القيادي في تنظيم «داعش» الإرهابي في محافظة كركوك.

وأعلن الناطق باسم القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان مقتضب، أن «محكمة تحقيق الرصافة أصدرت 17 مذكرة قبض بحق عدد من المشتبه بهم بارتكاب جريمة حرق أجهزة وصناديق الاقتراع، ونفذ 9 منها حتى تاريخه»ـ فيما أفاد الناطق باسم وزارة الداخلية اللواء سعد معن بأن «حريق مخازن المفوضية متعمد»، مشيراً إلى أن «تقرير الأدلة الجنائية الأولي كشف استخدام مادة البنزين في العملية»، مؤكداً «استمرار التحقيقات حتى التوصل إلى النتيجة النهائية».

إلى ذلك، كشفت مصادر استخباراتية أمس، أن «القوات الأمنية قتلت القيادي في تنظيم داعش الإرهابي الملقب بــ «صاحب الرداء الأسود» و6 من مرافقيه بعد ورود معلومات استخباراتية دقيقة عن وجودهم في أحد المنازل في بلدة الدبس التابعة لمحافظة كركوك».

وفي محافظة الأنبار، أكّد القيادي في «الحشد العشائري» قطري العبيدي، أن «التنظيم الإرهابي أعدم 30 من عناصره في منطقة هجين السورية الواقعة قرب الحدود العراقية- السورية وألقى بجثثهم في نهر الفرات». وأوضح العبيدي أن «إعدام الدواعش أتى على خلفية تخاذلهم وهروبهم أثناء تقدم الجيش السوري في اتجاه مواقع التنظيم القريبة من الشريط الحدودي العراقي- السوري غرب الأنبار».وفي صلاح الدين، أعلنت «مديرية الاستخبارات العسكرية العامة»، أن «القوات الأمنية، ألقت القبض على أحد الإرهابيين عند مدخل تكريت الجنوبي»، مشيرة إلى أن «المعتقل هو أحد المشاركين في تنفيذ مجزرة سبايكر».

في سياق آخر، أفاد المنسق الدولي في حكومة إقليم كردستان ديندار زيباري بـ «اعتقال 2753 داعشياً غالبيتهم من العراقيين، إضافة إلى عرب وأجانب منذ نهاية العام 2017 حتى آذار (مارس) الماضي». ولفت إلى أن «غالبية هؤلاء اعتقلوا داخل مخيمات النازحين، بتهمة الانتماء إلى داعش، فيما اعتقل آخرون في مراكز مدن الإقليم بينها أربيل حيث كانوا يختبئون»، مؤكداً «تسليم الحكومة الاتحادية 853 منهم وتسليم بعض الأجانب إلى قنصليات بلدانهم الموجودة في كردستان». وأبدى «استعداد الإقليم لتسليم 300 آخرين غالبيتهم من العراقيين».
 


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
«التجنيد الإلزامي» يعود إلى دائرة النقاشات البرلمانية في العراق
الحكيم يستعد لتشكيل جبهة معارضة و«حكومة ظل» من الخبراء
الصدر يحذر عبد المهدي من «بناء جديد للدولة العميقة» في العراق
موجة استنكار ضد رجل دين عراقي مقرب من إيران
«حرب تصريحات وتغريدات» سنية ـ شيعية حول الجثث المجهولة في العراق
مقالات ذات صلة
ما الذي يستطيعه عادل عبد المهدي؟ - حازم صاغية
بغداد - أربيل : العَودُ أحمدُ - شيرزاد اليزيدي
هل تضمد زيارة البابا جراح مسيحيي العراق؟ - جورج منصور
أربعة عقود على رحيل محمد شرارة: شاهَد الديكتاتورية ولم يشهد تفتت العراق - بلقيس شرارة
هل كان عباس الكليدار آخر العمالقة العراقيين؟ - حميد الكفائي
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة