الأحد ١٨ - ٨ - ٢٠١٩
 
التاريخ: آذار ٣٠, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
مصر

الملف: انتخابات
السيسي رئيساً بلا منازع ... والمشاركة تتخطى 40 في المئة
القاهرة – أحمد رحيم 
أظهرت نتائج أولية لانتخابات الرئاسة المصرية اكتساح الرئيس عبدالفتاح السيسي السباق بنسبة تأييد تتخطى 95 في المئة من إجمالي أصوات المقترعين الذين زادوا على 40 في المئة كحد أدنى. ومن بين أكثر من 59 مليوناً مسجلين في قاعدة بيانات الناخبين، اقترع في المحافظات أكثر من 24 مليون مواطن، وفق ما أعلنت اللجان العامة في المحافظات المختلفة بعد فرز أصوات اللجان الفرعية فور انتهاء الاقتراع مساء أول من أمس، علماً أن هذا الحصر لا يشمل كل الناخبين في محافظتي القاهرة والجيزة، التي تأخر إعلان نتائجهما المُجمعة، في كل اللجان الفرعية، بسبب زيادة عدد اللجان، كون المحافظتان من أعلى الكتل التصويتية.

وسيضاف إلى هذا الرقم أصوات المقترعين في الخارج وأصوات لجان الوافدين التي دشنت للمرة الأولى في الانتخابات الحالية، وهي أرقام غير مُعلنة ولم يصدر أي مؤشرات أولية عنها، وستعلنها الهيئة الوطنية للانتخابات الاثنين المقبل.

ولوحظ أن الأرقام المُعلنة من اللجان العامة في محافظات لم تختلف كثيراً عن أرقام الاقتراع العام 2014، ففي شمال سيناء وعلى رغم التشديدات الأمنية التي ترافق العملية العسكرية "سيناء 2018"، شارك أكثر من 76 ألفاً في الانتخابات، بانخفاض مقداره ألفا صوت عن الانتخابات السابقة.

وكان لافتاً انخفاض نسب المشاركة في محافظات قناة السويس على رغم المشاريع القومية الجارية في الإقليم، ففي بورسعيد أظهرت النتائج الأولية اقتراع أكثر من 243 ألفاً، فيما كان أكثر من 280 ألفاً اقترعوا في الانتخابات الرئاسية الماضية، وفي السويس اقترع أكثر من 176 ألفاً بانخفاض نحو 10 آلاف صوت عن الانتخابات الماضية، وفي الإسماعيلية شارك نحو 335 ألف مواطن فيما كان 377 ألفاً شاركوا في انتخابات 2014.

لكن في محافظة مرسى مطروح التي تشهد نهضة عُمرانية وإنشاء مدينة العلمين الجديدة، ارتفع حجم المشاركة في شكل لافت، إذ شارك أكثر من 88 ألف مواطن في الاقتراع بزيادة قدرها أكثر من 25 ألفاً عن الانتخابات الماضية. كما زاد عدد المقترعين في جنوب سيناء من 39 ألفاً في العام 2014 إلى أكثر من 52 ألفاً في الانتخابات الحالية، ويجري بناء مناطق سياحية جديدة في جنوب سيناء، خصوصاً في خليج "نبق"، فضلاً عن ربطها بنفق وطريق جديد مع الوادي.

وزاد عدد المقترعين في محافظات في الدلتا عُدت من معاقل "الإخوان" المُصنفة إرهابية، خصوصاً في الفيوم، التي اقترع فيها 760 ألفاً بزيادة تخطت 250 ألفاً عن الانتخابات الماضية. كما زادت أصوات المقترعين في محافظات ذات كتل تصويتية ضخمة مثل: البحيرة (شمال مصر)، دمياط، بني سويف، أسيوط، المنيا، والوادي الجديد ذات الكتلة التصويتية الصغيرة نسبياً.
 


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
مساع برلمانية في مصر لإقرار قانون «تنظيم الفتوى»
«شورى الإخوان» يدافع عن قياداته المتهمة بـ«تلاعب مالي»
دعوات لإقالة وزيرة الصحة المصرية بسبب «الهجوم» على الصيادلة
السيسي يثني على «وعي المصريين» ويعفو عن مساجين بمناسبة ثورة يوليو
مصر: تمديد حالة الطوارئ 3 أشهر
مقالات ذات صلة
دلالات التحاق الضباط السابقين بالتنظيمات الإرهابية المصرية - بشير عبدالفتاح
مئوية ثورة 1919 في مصر.. دروس ممتدة عبر الأجيال - محمد شومان
تحليل: هل تتخلّى تركيا عن "الإخوان المسلمين"؟
مئوية ثورة 1919 المصرية... شعب يطلب الاستقلال - خالد عزب
هل بدأ أردوغان التخلي عن الورقة الإخوانية تقرباً للقاهرة؟ - بشير عبد الفتاح
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة