الأحد ٨ - ١٢ - ٢٠١٩
 
التاريخ: آذار ١٧, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
العراق

الملف: انتخابات
تغييرات أمنية في محافظات عراقية مع اقتراب الانتخابات
ميسان – أحمد وحيد 
باشرت محافظات في جنوب العراق ووسطه إجراءات وتغييرات أمنية بهدف سد الفراغات وتطوير منظومة عملها مع اقتراب موعد الاقتراع في الانتخابات العامة المقررة في شهر أيار (مايو) المقبل.

وأفاد عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ميسان (300 كيلومتر جنوب بغداد)، راهي البزوني بأن «المجلس صوت على اختيار العميد الركن عبد المحسن فليح قائداً للشرطة خلفاً للقائد السابق ظافر المحمداوي الذي شغل المنصب بالوكالة لمدة شهرين»، مؤكداً أن «المحافظة تحتاج قائداً لديه الخبرة في المجال الاستخباراتي كون التحديات التي تواجهها كمنطقة حدودية هي تحديات استخباراتية بامتياز». وقال إن «هذا ما دعا المجلس إلى اختيار فليح الذي عمل لفترة طويلة في هذا المجال». وأشار إلى أن «أهم الخطط التي سيضعها القائد الجديد، تتركز على القضاء على النزاعات العشائرية في جنوب المحافظة والتي تتسبب بنقل الاضطرابات إلى محافظات أخرى».

وأعادت محافظات أخرى النظر في عمل مديري الشرطة، لكنها اتخذت قراراً بالإبقاء عليهم. وفي هذا السياق، أكد نائب رئيس مجلس محافظة واسط (170 كيلومتراً جنوب بغداد) صاحب الجليباوي أن «المجلس قرر إلغاء قرار إقالة قائد شرطة المحافظة اللواء راشد وإبقاءه في منصبه، على أثر توصيات قدمها بعض المستجوبين واللجنة القانونية فيه بضرورة مراعاة الوضع الأمني في المحافظة». وكشف أن «المجلس كان صوت على إقالة راشد لإحداث تغيير إيجابي في المنظومة الأمنية، إلا أنه عاد واتخذ قراراً بالتراجع عن القرار بسبب قرب موعد الانتخابات التي تتطلب تنفيذ خطة خاصة يتم إعدادها قبل شهرين من يوم الاقتراع العام».

إلى ذلك، أفادت تقارير بوجود مساع لنقل مدير شرطة الديوانية اللواء فرقد مجهول إلى أمن مطار النجف، في إطار حملة أمنية جديدة بدأ تطبيقها الشهر الجاري، بالتناغم مع الخطط الأمنية التي تتطبق في المحافظات الجنوبية، الأمر الذي نفته قيادة الشرطة.

 


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
مخاوف من فض اعتصام بغداد بعد نزول «متظاهري الحشد»
غياب الثقة يقوّض فرص حل الأزمة العراقية
«الحرس الثوري» و«حزب الله» يدفعان بمرشح لخلافة عبد المهدي
البرلمان العراقي يطوي عهد عبد المهدي
عبد المهدي يطرح استقالته بضغط من السيستاني... والحراك الشعبي مستمر
مقالات ذات صلة
هل تتدخل إسرائيل ضد إيران في العراق؟ - شارلز ليستر
ما الذي يستطيعه عادل عبد المهدي؟ - حازم صاغية
بغداد - أربيل : العَودُ أحمدُ - شيرزاد اليزيدي
هل تضمد زيارة البابا جراح مسيحيي العراق؟ - جورج منصور
أربعة عقود على رحيل محمد شرارة: شاهَد الديكتاتورية ولم يشهد تفتت العراق - بلقيس شرارة
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة