الخميس ٢١ - ٢ - ٢٠١٩
 
التاريخ: شباط ١٣, ٢٠١٨
المصدر : جريدة الحياة
الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
اعتقال مئات المهاجرين المغاربيين في تركيا وبريطانيا تريد منع سفر لاجئين عبر ليبيا
كشف مصدر أمني تركي أن السلطات اعتقلت، في إطار حملة تنفذها منذ الخميس الماضي، 603 مهاجرين غير شرعيين بينهم حوالى 400 مغاربي يوجدون في أراضيها في انتظار توافر فرصة للتسلل إلى بلدان الاتحاد الأوروبي.

وأبلغ المصدر موقع «إسبانتالويا» التركي في نسخته الإسبانية أن «الاعتقالات نفِذت بالتنسيق بين وكالات استخبارات في دول عدة بينها المغرب، من أجل تجنب استعمال دواعش فارين من العراق وسورية المطارات في تركيا أو حدودها البرية والبحرية للعودة إلى بلدانهم الأصلية، بعدما تحولت تركيا إلى مسلك رئيسي تستعملها المافيا لتهريب البشر إلى أوروبا».

وأوضح المصدر أن المهاجرين المغاربة اعتُقلوا في منطقتي تراقيا بمقاطعة أدرنة وأرزينجان (شرق)، ضمن مجموعة ضمت أيضاً مهاجرين من سورية والصين وباكستان وأفغانستان وبنغلادش واريتريا وفلسطين وليبيا. وتفيد وكالة أنباء «الأناضول التركية» بأن عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا إلى تركيا ارتفع بنسبة 60 في المئة منذ 2016، وبأن السلطات أوقفت 15 ألف مهاجر العام الماضي.

في بلغاريا، أوقفت السلطات مغربياً للاشتباه بانتمائه إلى تنظيم «داعش». وأفادت محكمة مدينة هاسكوفو (جنوب) بأن الموقوف كان في سورية، ورجحت تسليمه إلى بلاده قريباً باعتبار أن «الإنتربول في الرباط يلاحقه بسبب نشاط ارهابي يشمل عمله في جهاز مكننة تابع لقيادة معسكرات التنظيم في مدينة الميادين السورية».

ويعبر بانتظام ارهابيون متوجهون إلى سورية أو عائدون منها، بلغاريا التي تقع جنوب شرقي البلقان، والعضو في الاتحاد الأوروبي، لكنها ليست في فضاء شنغن. وهم يفضلون عبور الحدود البرية بدلاً من تنفيذ رحلات جوية كي يقللوا فرص كشف هوياتهم.

على صعيد آخر، كشفت صحيفة «ذا ديلي ميل» البريطانية عن خطة تعدها وزارة الداخلية لإطلاق حملة لدفع المهاجرين غير الشرعيين إلى الإحجام عن السفر من أفريقيا إلى أوروبا عبر ليبيا.

وأشارت الصحيفة إلى أنها تملك شريط فيديو يتضمن مقابلات مع مهاجرين نفذوا فعلاً هذه الرحلة في ليبيا، ولقطات للأوضاع السيئة داخل مراكز احتجاز المهاجرين على الساحل الليبي.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
«الزواج» بين عناصر التنظيمات الإرهابية لخدمة العنف
صندوق النقد الدولي: المنطقة العربية لم تتعاف من الأزمة المالية العالمية
تقرير أميركي يحذر من «الإرهاب العشوائي»
عون يقترح تأسيس مصرف عربي لإعادة الإعمار والتنمية
واشنطن: سنعمل على وقف «السلوك التدميري» الإيراني في المنطقة
مقالات ذات صلة
تحليل: "تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي" أو "الناتو العربي" مجازاً
الهوية قبل الديموقراطية - سيد إسماعيل ضيف الله
أزمة المقاتلين الأجانب وإمكانية دمجهم في بلدانهم - منير أديب
ترامب في الموضوع الإيراني: كذبةٌ قد تقود إلى الحرب - بول بيلار
هذه هي حقيقة الدولة المدنية - ميرنا داوود
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة