الأربعاء ١٧ - ٧ - ٢٠١٩
 
التاريخ: أيار ٨, ٢٠١٩
المصدر: جريدة النهار اللبنانية
برنامج مهرجان ربيع بيروت في 9 حزيران
عازفة البيانو الكسندرا دارسو و"بيروت حبيبة البحر"
ينطلق مهرجان ربيع بيروت الدولي في 9 حزيران المقبل على "مسرح المدينة" مع عازفة البيانو الشهيرة الكسندرا دارسو، تليها مسرحية "الشقف" التي حصدت 10 جوائز، في 11 حزيران على مسرح "دوار الشمس".

وأعلنت رئيسة مؤسسة سمير قصير جيزيل خوري عن البرنامج في دورته الـ11، والذي يستمر لأربعة ايام، احياء لذكرى الصحافي الشهيد سمير قصير، في حضور المدير العام لوزارة الثقافة علي الصمد، مديرة المهرجان الفنانة رنده الأسمر وفنانين مشاركين في المهرجان.

واعتبرت خوري أنّ "مهرجان هذه السنة سيكون مميزا"، معلنةً عن مشاركة أكثر من 30 فنانا لبنانياً غالبيتهم من الشباب المعروفين وغير المعروفين.

وأشارت إلى مشكلة عدم وجود رعاة للمهرجانات، "لذا فإنّ الكثير من المهرجانات لن تكون موجودة أو سيتدنى عدد العروض لئلا تتوقف المهرجانات"، وطالبت رجال الأعمال والمصارف "بمدّ ايديهم إلى الفنانين كي لا ينتهي الدور الفني والابداعي للبنان".

من جهته، شدّد الصمد على "دور وزارة الثقافة في نشر الثقافة والفن"، مشيراً إلى أنّ "مؤسسة سمير قصير تقوم بدورها عبر تنظيم نشاطات مهرجان الربيع وواجبنا الوقوف إلى جانبها".

وأسف لأنّ "الاعلام يغطي الاخبار السلبية في البلد"، طالباً من وسائل الاعلام "الاضاءة على الامور الايجابية ومنها المهرجانات الكبيرة واخبار الفنانين الذين يرفعون اسم لبنان عاليا".

بدورها، أكّدت الأسمر أنّ "المهرجان منذ تأسيسه بقي على مبادئه"، مؤكّدةً أنّ "الحضور مجاني لكل الناس لتكون الثقافة في متناول الجميع". وأشارت إلى أنّ "العروض الأولى لم يشاهدها أحد من قبل"، معربةً عن فخرها بـ"مشاركة فنانين من الخارج".

وعرضت لبرنامج المهرجان: الافتتاح في 9 حزيران على "مسرح المدينة" مع فرقة بريطانية، وعازفة البيانو الشهيرة الكسندرا دارسو ومسرحية "الشقف"، التي حصدت 10 جوائز، في 11 حزيران على مسرح "دوار الشمس".

في 14 حزيران، احتفال ضخم في موقع الحمامات الرومانية وسط بيروت بعنوان "بيروت حبيبة البحر" في رعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري.

وتحدث عن العرض الأخير معده ومخرجه ميلاد طوق والموسيقي ايلي براك.


 
تعليقات القراء (0)
اضف تعليقك

اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر
 
أخبار ذات صلة
لبنان: "انتفاضة" سنيّة شعارها العودة إلى اتفاق الطائف
اتصالات لتشكيل «مجلس حكماء» لـ«إعادة الاعتبار» إلى اتفاق الطائف
الحريري يحاول فك الارتباط بين جلسة الحكومة وتوتر الجبل
نتنياهو يتوعد «حزب الله» بـ«ضربة ساحقة» إذا هاجم إسرائيل
الحريري يدعو لمعالجة أزمة الجبل «بهدوء» وجنبلاط منفتح على «الحلول المقبولة»
مقالات ذات صلة
العقوبات والضغوط على حكومة لبنان - وليد شقير
"حزب الله" والساحة الدرزية - وليد شقير
أحداث جبل لبنان والمقتولون «في حمى الأمير»! - رضوان السيد
لبنان بين لجوء ونزوح: سورياليّة، شعبويّة وغلو سياسي بدل السياسات العامة!
لبنان المئويّة الأولى: الإخفاقات البنيوية والبديل - مشير باسيل عون
حقوق النشر ٢٠١٩ . جميع الحقوق محفوظة